الجغبير: نسعى لتذليل كافه المعيقات التي تواجه انسياب الصادرات الوطنيه إلى مصر

أكد رئيس غرفتي صناعة الأردن وعمان المهندس فتحي الجغبير، خلال استقباله معالي السيد أمجد عودة العضايلة سفير الأردن الجديد لدى جمهوريّة مصر العربيّة، والمندوب الدائم للأردن لدى جامعة الدول العربيّة،  بأن الصادرات الاردنيه إلى مصر تواجه معيقات إدارية وفنية غير جمركية على تحد من قدرة المنتجات الأردنية على دخول السوق المصري، على الرغم من جميع الإتفاقيات التجارية الثنائية. وأشار الجغبير الى أن مستوردات الأردن من مصر شهدت خلال السنوات الأخيره تزايداً ملحوظاً، في حين أن الصادرات الوطنية الى مصر لم تكن بالشكل المطلوب نتاج التحديات والمعيقات التي تضعها مصر للحد من مستورداتها وحماية صناعاتها، وكل هذا انعكس على الميزان التجاري بين البلدين ومال بشكل واضح الى الجانب المصري. ونوه الجغبير الى ابرز المعيقات التي تواجه انسياب الصادرات الوطنيه إلى مصر منها إشتراط تسجيل المصانع المؤهلة لتصدير منتجاتها إلى جمهورية مصر العربية بمتطلبات مضمونها التعقيد من حيث وجوب الحصول على شهادات الجودة ISO وتسجيل العلامة التجارية وغيرها من الاجراءات حتى بعد التسجيل.بدوره اكد العضايله على سعيه للعمل على تذليل مختلف العقبات التي تواجه التجاره البينيه بين الأردن وجمهوريه مصر، مبديا استعداده التام للتعاون مع القطاع الخاص الأردني لمتابعه مختلف القضايا التي من شأنها تحسين مستوى العلاقات التجاريه وخاصه لدى الجانب الأردني. وشدد العضايله على عمق العلاقات الاردنيه المصريه وعلى أعلى المستويات وخاصه بعد الزياره الملكيه الاخيره لجمهوريه مصر والقمه الثلاثيه التي تمت في عمان، والتي حملت في طياتها تمهيد الطريق لافق واسعه من التعاون الاقتصادي والتجاري. وحضر الاجتماع كل من السادة، محمد الجيطان عضو مجلس غرفة صناعة الأردن ممثل قطاع الصناعات الغذائيه والتموينه والزراعيه والثروه الحيوانيه، والمهندس علاء ابو خزنه عضو مجلس ادارة غرفة صناعة الاردن ممثل قطاع الصناعات البلاستيكية والمطاطيه، وقدموا أملهم بتعظيم العمل التجاري المشترك وازاله مختلف العقبات التي من شأنها تعزيز انسياب الصادرات الوطنيه إلى مصر وخاصه في ظل ما تملكه المنتجات الأردنية من فرص وجوده عاليتين.